الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : زائرنا الكريم مرحبا بك بين إخوانك في منتديات تبسة الإسلامية ، بعد التسجيل ستجد رسالة تأكيد التسجيل في بريدكم ، نرجوا لكم قضاء وقت مفيد ومريح في هذا الفضاء التربوي العلمي .


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
القَدَر يتكلم على لسان الخضر عليه السلام
فتاة أمريكية توقفت سيارتها
سألوا رجلا كبيرا في العمر ماذا تعلمت من العمر الذي مضى
تأمل هذه الآية وانظر أين وردت فيها كلمة
هكذا علمنى القرآن
البركة في البكور
مسجد العتيق بتبسة.. شاهد على مرور الأتراك، ومنارة الشيخ العربي التبسي
من أعلام الفكر والأدب ممّن أنجبت مدينة تبسة
وقال يا أسفى على يوسف
قـال العلمانيون : تطبيـق الشريعـة سيرجعنا ألف سنة للوراء
الإثنين 4 ديسمبر 2017 - 20:39
السبت 2 ديسمبر 2017 - 1:29
الخميس 30 نوفمبر 2017 - 15:11
الأربعاء 29 نوفمبر 2017 - 12:51
الثلاثاء 28 نوفمبر 2017 - 12:25
الإثنين 27 نوفمبر 2017 - 13:24
الأحد 26 نوفمبر 2017 - 2:39
الأحد 26 نوفمبر 2017 - 1:38
الأحد 26 نوفمبر 2017 - 0:31
الأربعاء 22 نوفمبر 2017 - 12:14
abou khaled
abou khaled
abou khaled
abou khaled
abou khaled
abou khaled
محمدابوريما
محمدابوريما
سمير الجزائري
abou khaled

شاطر | .
 

 كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام نور

avatar

عدد الرسائل :
953

العمر :
27

الموقع :
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل :
10/03/2011


مُساهمةموضوع: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الإثنين 30 مايو 2011 - 21:48

كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية


يحقق منهج الاسلام أركان الصحة النفسية في بناء شخصية المسلم بتنمية هذه الصفات الأساسية :
1- قوة الصلة بالله
2- الثبات والتوازن الانفعالي
3- الصبر عند الشدائد
4- المرونة في مواجهة الواقع
5- التفاؤل وعدم اليأس
6- توافق المسلم مع نفسه
7- توافق المسلم مع الآخرين
******
1- قوة الصلة بالله:
وهي أمر أساسي في بناء المسلم في المراحل الاولى من عمره حتى تكون حياته خالية من القلق والاضطرابات النفسية .. وتتم تقوية الصلة بالله بتنفيذ ماجاء في وصية الرسول صلى الله عليه وسلم لعبدالله بن عباس :
“يا غُلامُ إني أُعَلِّمُكَ كَلِماتٍ: احْفَظِ اللَّهَ يَحْفَظْكَ ، احْفَظِ اللَّهَ تَجِدْهُ تُجاهَكَ ، إذَا سَألْتَ فاسألِ اللَّهَ ، وَإِذَا اسْتَعَنْتَ فاسْتَعِنْ باللَّهِ , وَاعْلَمْ أنَّ الأُمَّةَ لَوِ اجْتَمَعَتْ على أنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلاَّ بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ ، وَإِنِ اجْتَمَعُوا على أنْ يَضُرُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُوكَ إِلا بِشَيءٍ قد كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ ، رُفِعَتِ الأقْلامُ وَجَفَّتِ الصُّحُفُ “ رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح وفي رواية غير الترمذي زيادة “احْفَظِ اللَّهَ تَجدْهُ أمامَكَ ، تَعَرَّفْ إلى اللّه في الرَّخاءِ يَعْرِفْكَ في الشِّدَّةِ ، وَاعْلَمْ أنَّ ما أخْطأكَ لَمْ يَكُنْ لِيُصِيبَكَ ، وَمَا أصَابَكَ لَمْ يَكُنْ لِيُخْطِئَكَ وَاعْلَمْ أنَّ النَّصْرَ مَعَ الصَّبْرِ ، وأنَّ الفَرَجَ مَعَ الكَرْبِ ، وأنَّ مَعَ العُسْرِ يُسراً”
*******
2- الثبات والتوازن الانفعالي :
الايمان بالله يشيع في القلب الطمأنينة والثبات والاتزان ويقي المسلم من عوامل القلق والخوف والاضطراب …
قال تعالى :
” يُثَبِّتُ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ “
“فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ “
“هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَّعَ إِيمَانِهِمْ”
*******
3- الصبر عند الشدائد :
يربي الاسلام في المؤمن روح الصبر عند البلاء عندما يتذكر قوله تعالى :
“وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَـئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ”
وقول الرسول صلى الله عليه وسلم :
“عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له”
*******
4- المرونة في مواجهة الواقع :
وهي من أهم مايحصن الانسان من القلق او الاضطراب حين يتدبر قوله تعالى:
“وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ”
*******
5- التفاؤل وعدم اليأس :
فالمؤمن متفائل دائما لا يتطرق اليأس الى نفسه فقد قال تعالى :
“وَلاَ تَيْأَسُواْ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُون”
ويطمئن الله المؤمنين بأنه دائماً معهم , اذا سألوه فإنه قريب منهم ويجيبهم اذا دعوه :
“وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ”
وهذه قمة الأمن النفسي للانسان .
*******
6- توافق المسلم مع نفسه :
حيث انفرد الاسلام بأن جعل سن التكليف هو سن البلوغ للمسلم وهذه السن تأتي في الغالب مبكرة عن سن الرشد الاجتماعي الذي تقرره النظم الوضعية وبذلك يبدأ المسلم حياته العملية وهو يحمل رصيداً مناسباً من الأسس النفسية السليمة التي تمكنه من التحكم والسيطرة على نزعاته وغرائزه وتمنحه درجة عالية من الرضا عن نفسه بفضل الايمان والتربية الدينية الصحيحة التي توقظ ضميره وتقوي صلته بالله .
*******
7- توافق المسلم مع الآخرين :
الحياة بين المسلمين حياة تعاون على البر والتقوى ,
والتسامح هو الطريق الذي يزيد المودة بينهم ويبعد البغضاء ,
وكظم الغيظ والعفو عن الناس دليل على تقوى الله وقوة التوازن النفسي :
“وَلا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ * وَمَا يُلَقَّاهَا إِلا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلاّ ذُو حَظٍّ عَظِيم”
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسماء كرامدي

avatar

عدد الرسائل :
1331

تاريخ التسجيل :
18/04/2009


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الثلاثاء 31 مايو 2011 - 1:21

ام نور كتب:

4- المرونة في مواجهة الواقع :
وهي من أهم ما يحصن الانسان من القلق او الاضطراب حين يتدبر قوله تعالى:
“وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ”
[/color][/size]
أرجو يا أم نور شرح الفقرة المقتبسة أعلاه
ماذا نعني بعبارة: المرونة في التعامل مع النفس؟ هل تعني عدم صلابة المواقف؟ و أن يعرف الإنسان كيف يعامل نفسه حتى لا ييأس و لا يستسلم للمثبطات و السلبيات، و أنْ يأخذ نفسه بشيء من التساهل و الليونة..؟؟
و شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور

avatar

عدد الرسائل :
953

العمر :
27

الموقع :
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل :
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الثلاثاء 31 مايو 2011 - 18:00

أسماء كرامدي كتب:
ام نور كتب:

4- المرونة في مواجهة الواقع :
وهي من أهم ما يحصن الانسان من القلق او الاضطراب حين يتدبر قوله تعالى:
“وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ”
[/color][/size]
أرجو يا أم نور شرح الفقرة المقتبسة أعلاه
ماذا نعني بعبارة: المرونة في التعامل مع النفس؟ هل تعني عدم صلابة المواقف؟ و أن يعرف الإنسان كيف يعامل نفسه حتى لا ييأس و لا يستسلم للمثبطات و السلبيات، و أنْ يأخذ نفسه بشيء من التساهل و الليونة..؟؟
و شكرا لك
حاضر من عيوني يا اسماء
ساعطيك مثال بسيط
مثلا شخص ينتظر وظيفة يحبها كثيرا ولكن في الاخير يكتشف بانهم لم يقبلوه في تلك الوظيفة لاسباب عديدة فاذا وضع الاية نصب عينيه “وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ”فهنا سيقول بان هذا خير لي وان شاء الله رب العالمين سيسوق لي وظيفة احسن منها وستكون نفسه مطمئنة .
اما اذا لم يضع هذه الاية بين عينيه فاكيد ستهب كل هموم الدنيا عليه وستبدا اعراض القلق والكابة والحزن تظهر عليه وستبدا نفسيته تتعب شيئا فشيئا حتى تتفاقم المشكلة لديه وتصبح في الاخير مرضا نفسيا.


اما النقطة التاليةالمرونة في التعامل مع النفس
فكذلك ساعطيك مثالا
النفس مثل الجسد فالجسد اذا ارهقناه بالعمل المتواصل دون راحة وكلفناه فوق طاقته فماذا ستكون النتيجة اكيد ستهاجم هذا الجسد مختلف الامراض والاسقام .
كذلك النفس فاذا ارهقناها بكثرة الهموم والاحزان واي مشكلة يتعرض لها اي انسان تسقطه وتدمره فاكيد راح تهجم على هذه النفس مختلف الامراض النفسية لهذا علينا انا نتعامل مع هذه المشاكل بكل ليونة حتى لا تؤثر في انفسنا .

هذا ما احببت ان اوضحه واعذريني على ركاكة الاسلوب .
تشرفت كثيرا بمرورك وتعليقك
واي سؤال انا تحت امرك اخيتي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو رفيدة البربري

avatar

عدد الرسائل :
688

الموقع :
http://nebrasselhaq.com/

تاريخ التسجيل :
17/03/2010


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الأربعاء 1 يونيو 2011 - 18:02

أحسن الله إليكِ ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور

avatar

عدد الرسائل :
953

العمر :
27

الموقع :
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل :
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الأربعاء 1 يونيو 2011 - 21:23

أبو رفيدة البربري كتب:
أحسن الله إليكِ ..
واياكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسماء كرامدي

avatar

عدد الرسائل :
1331

تاريخ التسجيل :
18/04/2009


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الأربعاء 1 يونيو 2011 - 22:53

شكرا لك يا أم نور، و جزاك الله خيرا
و فعلا من يتأمل منهج الإسلام، و شرائعه و آدابه وأحكامه، يجدها تحقّق الصحة النفسية "ألا بذكر الله تطمئن القلوب", و ليس لمنهج آخر ذلك مهما بدت معالمه براقة,
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور

avatar

عدد الرسائل :
953

العمر :
27

الموقع :
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل :
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الأحد 5 يونيو 2011 - 21:09

أسماء كرامدي كتب:
شكرا لك يا أم نور، و جزاك الله خيرا
و فعلا من يتأمل منهج الإسلام، و شرائعه و آدابه وأحكامه، يجدها تحقّق الصحة النفسية "ألا بذكر الله تطمئن القلوب", و ليس لمنهج آخر ذلك مهما بدت معالمه براقة,
بارك الله فيك
وفيكم بارك الله اخيتي اسماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طه أبو البراء

avatar

عدد الرسائل :
246

تاريخ التسجيل :
05/05/2010


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الأحد 5 يونيو 2011 - 22:00

اقتباس :

1- قوة الصلة بالله:
وهي أمر أساسي في بناء المسلم في المراحل الاولى من عمره حتى تكون حياته خالية من القلق والاضطرابات النفسية

سبحان الله
جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور

avatar

عدد الرسائل :
953

العمر :
27

الموقع :
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل :
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية   الإثنين 6 يونيو 2011 - 14:59

طه أبو البراء كتب:
اقتباس :

1- قوة الصلة بالله:
وهي أمر أساسي في بناء المسلم في المراحل الاولى من عمره حتى تكون حياته خالية من القلق والاضطرابات النفسية

سبحان الله
جزاك الله خيرا
وجزاكم الله بالمثل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

كيف يحقق الإسلام الصحة النفسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــــتديات تبسة الإســـــلامية :: البيـــت المســــلم :: عيــــادة المنتــــدى-